فهم الحساسية لدى الأطفال


تتطوّر الحساسية لدى الأطفال

الذين يعانون غالباً من أعراض العطس والسعال والطفح الجلدي وآلام في المعدة أو غثيان بعد تناول بعض الأطعمة. كما يمكن أن تتطور الحساسية لدى الأطفال الذين لديهم تاريخ مرضي عائلي يؤكد وجود مثل هذه التفاعلات29

الأعراض الشائعة 29


أعراض حساسية الطفح الجلدي

طفح جلدي أو شرى


الصعوبة في التنفس

صعوبة في التنفس

 (ربو)

 السعال والعطس

عطس، سعال، سيلان مجرى الأنف أو حكّة العينين

إضطربات معوية

اضطرابات في المعدة

المُسبّبات الشائعة 29

الإرتدادات الخارجية

في الأماكن المفتوحة:

حبوب لقاح الأشجار، حبوب اللقاح النباتي، لدغة أو قرصة الحشرات


الإرتدادات الداخلية

في الأماكن المغلقة:

الحيوانات الأليفة، وبر أو فرو الحيوانات، عث الغبار، العفن

 

 

 


 الإرتدادات المهيجة

مسببات تهيج الحساسية:

دخان السجائر، العطور، عوادم السيارات

 

 

 


إرتدادات الطعام

الأطعمة:

الفول السودانى، البيض، الحليب ومشتقاته

تأثير الحساسية على حياة الأطفال29,31

بدءاً من التغيّب عن المدرسة وصولاً إلى انخفاض مستوى التفاعل الاجتماعي، يمكن للحساسية أن تشكل عائقاً جدّياً في وجه حياة طفلك. ولكن بتحديد أعراض ومسببات الحساسية لدى طفلك، يمكن مساعدته على عيش حياة خالية من الخوف الوشيك من الحساسية.29.31

 

 

التهاب الأنف التحسسي29,31

التهاب الأنف التحسسي هو اضطراب شائع دائم لدى الأطفال. يسبب سيلان مجرى الأنف والحكّة والعطس والاحتقان في الأنف واحمرار وسيلان وحكّة في العيون. يمكن مساعدة طفلك للاستمتاع بحياته بدون قلق من حساسية الأنف عند الحصول على التشخيص والعلاج المناسبين من المتخصصين في الرعاية الصحية.29.31

هل يعاني طفلك من أي حساسية  ؟ قياس الأعراض

المزيد من المعلومات